Ofzen والحوسبة مدعومة من قبل القارئ. عند الشراء عبر الروابط الموجودة على موقعنا، قد نكسب عمولة تابعة دون أي تكلفة عليك. باعتباري أحد أعضاء Amazon Associate، فإنني أكسب المال من عمليات الشراء المؤهلة.

الأمراض في D&D 5E [كيفية إضفاء الواقعية على حملتك]

الأمراض
  كتب بواسطة: اشيش آريا
تم التحديث بتاريخ: 11/10/2023
EST. القراءة: 7 دقائق

تخيل أنك تدحرج d20؛ شخصيتك تقاتل ضد قزم خطير في أعماق غامضة من زنزانة خطيرة.

يعلن سيد الزنزانة الخاص بك فجأة أن شخصيتك أصيبت بمرض غامض.

غير مستعدة والقلق؟ لا تقلق! قد يبدو المجهول تهديدًا، لكن معرفة الأمراض في D&D 5e قد يقلب الاحتمالات لصالحك.

هذه المقالة، "شرح الأمراض في D&D 5e"، تتجاوز مجرد وصف ماهية هذه الأمراض.

فهو يقدم رؤى حول كيفية عملها، وكيف يمكنك الاستفادة منها في إثراء أسلوب اللعب الخاص بك، وحتى طرقًا لمواجهة آثارها القاتلة.

غالبًا ما يكون الاستعداد هو الخط الرفيع الذي يفصل بين الهزيمة والنصر. و من يعلم؟ قد تكتشف شخصيتك علاجًا غريبًا أو اثنين خلال رحلة الاكتشاف هذه.

دعنا نكشف عن هذا الأمر معًا حتى تتمكن من اتخاذ قرارات أكثر حكمة في لحظات اللعب الحاسمة تلك.

ما هي الأمراض في D&D 5E؟

في عالم Dungeons & Dragons 5th Edition (5E) المترامي الأطراف، تمثل الأمراض مجموعة متنوعة من الآلام التي يمكن أن تصيب شخصيتك.

ما هي الأمراض في D&D 5E؟

إنها ليست مجرد نتائج لرميات إنقاذ فاشلة، ولكنها بمثابة عناصر غامرة، تغرس في القصص منعطفات غير متوقعة.

في D&D 5E، يمكن أن تؤثر الأمراض على أي جانب من جوانب شخصيتك، بدءًا من قوتها البدنية وحتى ثباتها العقلي.

يمكن أن تحدث بداية ظهور المرض لأسباب مختلفة - التفاعل مع مخلوقات وحشية، أو السفر عبر بيئات معادية، أو حتى نتيجة للتعاويذ واللعنات الخارقة للطبيعة.

تختلف الأمراض بشكل كبير: قد يسبب بعضها عيوبًا مؤقتة في اختبارات القدرة، بينما قد يؤدي البعض الآخر إلى تقليل نقاط الإصابة أو حتى يؤدي إلى وفيات معينة إذا لم يتم علاجها.

ضع في اعتبارك أن كل مرض يقدم فرصًا لسرد القصص الإبداعية والمؤامرات المثيرة للاهتمام.

الكذب هنا هو جوهرها الحقيقي، مما يجعل تجربة ألعاب D&D الخاصة بك أكثر جاذبية وديناميكية.

ومن خلال فهم طبيعة وتأثيرات هذه الأمراض، يمكنك تحسين تجربة اللعب بشكل عام من خلال استخدام الإجراءات الإستراتيجية ضدها.

إقرأ أيضاً: دليل فئة Warlock 5E DnD [القدرات وأساليب اللعب والتكتيكات]

جميع الأمراض في D&D 5E

قد تأتي رحلتك المثيرة في عالم D&D مصحوبة ببعض المفاجآت الخطيرة - الأمراض والعلل.

جميع الأمراض في D&D 5E

في D&D 5E، هناك مجموعة من الأمراض التي يمكن أن تصاب بها شخصيتك، ولكل منها أعراض وتأثيرات فريدة.

يمكن أن تتراوح هذه من الأمراض السحرية مثل طاعون المجاري إلى الأمراض الطبيعية مثل حمى القذارة.

إنها تضيف طبقة من التعقيد والتحدي إلى طريقة لعبك، مما يجعلها أكثر غامرة.

ومن المهم فهم هذه الأمراض وتأثيراتها وطرق التعامل معها.

لذا استعد لأننا على وشك التعمق في هذا الجانب الرائع من D&D 5E.

  • انفلونزا ابير: تم التعاقد عليه من الضباب الدخاني الكريه من المخلوقات الشاذة، وهو مرض من العالم البعيد يؤثر على الرئتين.
  • النيران السحيقة: هذا المرض يستهلك روحك، مما يؤدي إلى زوال مظلم وغامض.
  • الطاعون الحمضي: ويعاني الضحايا من تقرحات مؤلمة مملوءة بحمض أكال، مما يسبب انزعاجا شديدا.
  • حَبُّ الشّبَاب: حالة جلدية شائعة تؤدي إلى ظهور البثور والعيوب.
  • الحمى القلوية: إذا كانت رائحة الهواء معدنية، فهي علامة على الهروب، لأن هذا المرض يتبع رائحة المعدن.
  • لعنة مُشعل الحريق: عندما تحترق أشياء كثيرة، يبدأ الشخص المصاب أيضًا بالحرق، وهي نتيجة مأساوية.
  • هوس العناكب: يحول هذا المرض الأفراد إلى عناكب وحشية، حتى أكثر رعبا من Driders.
  • حمى الذبابة السوداء القذرة: ينتشر عن طريق الذباب، ويسبب تحللًا بطيئًا ومتعفنًا لدى المصابين.
  • نزيف: وكما يوحي الاسم، فإن هذا المرض يسبب نزيفًا غزيرًا عند الإصابة.
  • متلازمة الدهون المنتفخة: مرض مقزز يؤدي إلى زيادة كبيرة في الوزن والانتفاخ.
  • البوتولاريا: تتميز هذه العدوى التي تلتهم العقل بالجلد المتعفن والذوق السيئ.
  • الشيء المحترق: آلام تبدأ بإحساس بالوخز وتتصاعد إلى إحساس مفاجئ ومؤلم بين الساقين.
  • لمسة الجبن: إصابة مرعبة تحول المصاب بها إلى منبوذ اجتماعيا.
  • راعي البقر: يغرس هذا المرض خوفًا غير طبيعي ومفاجئ من الأشياء الحادة.
  • آلية المواجهة: الإغلاق: مرض غامض ذو أعراض وتأثيرات غير واضحة.
  • البلوط الزاحف: ويحول ضحاياه ببطء إلى أشجار، وهو تحول غريب.
  • دودة سينزاك الدماغية (تعويذة 5e): تعويذة ذات تأثيرات غير محددة والتي من المحتمل أن تنطوي على شكل من أشكال آلام الدماغ.
  • حمى الرقص: مرض يسبب رقصًا لا يمكن السيطرة عليه ولا إرادي.
  • مرض الضفدع الميت: يوجد في المقابر الرطبة والمجاري، وهو مرض مميت ليس له علاج معروف.
  • لمسة الموت: يجلب هذا المرض قبضة جليدية ومميتة تحيط بعظام الضحية وروحها.
  • الخَرَف: مرض مدمر ومحزن يؤثر على الذاكرة والوظيفة الإدراكية.
  • شيطان: يؤدي هذا المرض إلى التحول إلى شيطان، وتغيير الشكل الجسدي للفرد.
  • الفواق الأبعاد: يتجلى في الفواق الناجم عن عدم استقرار الأبعاد.
  • انفلونزا دراكوشيفت: ببطء وبشكل مؤلم يحول المصابين إلى تنانين.
  • الرهبة Esqueleto: مرض خطير يحول المصاب به إلى هياكل عظمية حية.
  • سم اللهب: يتم التعاقد من خلال ملامسة سن التنين، مما يؤدي إلى إصابة خطيرة.
  • فلوفيوم: عدوى تسبب الحمى والأحلام الواضحة.
  • ضباب العقل: مصدره أبواغ الفطر، فهو يخيم على عقول المصابين.
  • تسمم غذائي: ينتج عن تناول الأطعمة الملوثة، مما يؤدي في كثير من الأحيان إلى الغثيان والمرض.
  • إعادة بناء النموذج: مرض يتسبب في ذوبان المصاب ونشر المرض للآخرين.
  • فولمونيلا: مرض ينتقل عن طريق الماء ويتميز بإفرازات لزجة ولامبالاة.
  • خلل: يتضمن نقل الخلل إلى مضيف آخر، مع عواقب غير واضحة.
  • مرض هانهاكي: استجداء الحب في المقابل، يتسبب هذا المرض في سعال بتلات الزهور.
  • الإدراك العاطفي: يسمح باستشعار العواطف في الآخرين القريبين.
  • القلب المصاب: ينشر العدوى من خلال نبضات قلب الضحية، مما يؤدي إلى عواقب وخيمة.
  • عدوى: ومع تفاقم الجروح، يصبح الموت وشيكًا للمصابين.
  • إنانونفيل: يسبب تورم الأعضاء الداخلية، مما يجعل الحركة مؤلمة.
  • تعفن الحديد: يحول الأفراد ببطء إلى مواد حديدية، مثل الحديد.
  • الرابطة: مرض نادر يصيب غالبًا لاعبي لعبة Fortnite، مع أعراض غير محددة.
  • طاعون عمال المناجم: يتم التعاقد عليه من فطر أندردارك، ويؤدي في النهاية إلى موت المضيف بشكل متفجر.
  • حمى مورف: ينتج عن الإفراط في استخدام الأشكال المتعددة أو التعرض لمصادر سحرية أخرى، مما يسبب تأثيرات تحويلية.
  • مرض نخري: تعاقد من عضات الكلاب الميتة المميتة، فإنه يؤدي إلى نتيجة مميتة.
  • الرعب الليلي: حالة تسبب كوابيس مرعبة ومزعجة أثناء النوم.
  • الرعب الليلي؛ التنوع المستمر: شكل مطول من الرعب الليلي، يسبب الضيق المستمر أثناء النوم.
  • نيكتوديافورا: يعني أن المزيد من الفظائع لم تأت بعد للمتضررين.
  • مرض أوتوج: يسبب غضبًا لا يمكن السيطرة عليه على المتضررين من هذا المرض.
  • جنون العظمة: حالة عقلية تؤدي إلى الشك غير العقلاني والوهم تجاه الآخرين.
  • طاعون الشوك، البديل: ينمو المصابون بأشواك ويفقدون أيديهم كجزء من تطور المرض.
  • الالتهاب الرئوي: يسبب قشعريرة وخوف شديد بشكل معدي مجهري.
  • التسمم الإشعاعي: يؤدي التعرض للإشعاع إلى الإصابة بأمراض وآلام مختلفة.
  • التغيير العشوائي: إن طبيعة وآثار هذا المرض لا يمكن التنبؤ بها وهي دائمة التغير.
  • صرامة فيتاليس: يسبب تصلب الجسم وعدم القدرة على الحركة في الأحياء.
  • مقياس روتسكيل: يؤدي إلى تقشر الجلد والتهابات العين، مما قد يحول الضحايا إلى مخلوقات مرعبة.
  • مضيق البحار: يؤدي إلى الوفاة في الصباح الباكر والبكاء.
  • سمك السلمون إيلا: فتنة تسبب قيء السمك.
  • مرض النطاق / التنين Lycanthropy: على الرغم من اسمه الواعد، فإن هذا المرض أقل جاذبية مما يبدو.
  • الخدوش: مرض تنقله الحشرات مع طفح جلدي وحكة وإصابات هلوسة.
  • فساد شادو فليم: النيران المظلمة تلتهم الروح، وتثير جنون العظمة وتزعج العيون.
  • مرض الرعشة: شائع ويسبب القيء الشديد والتعرق الحراري والرعشة التي لا يمكن السيطرة عليها.
  • تقلص المرض: ينتشر عن طريق بعض الحيوانات والنباتات كآلية دفاعية.
  • فيروس سيجما: الشوائب تبنيها وتحولها إلى عنف أو حتى إلى دمى سيجما.
  • صرخات صامتة: ويعاني الضحايا بصمت، غير قادرين على التعبير عن معاناتهم.
  • مرض النوم: يسبب التعب الشديد والنوم لفترات طويلة، وغالبًا ما تكون مصحوبة بكوابيس قوية.
  • مرض الثلج: يؤثر على المسافرين في المناطق الباردة، ويؤدي إلى الإصابة بأمراض مختلفة مرتبطة بالبرد.
  • الجلد السخام: يدمر الجلد تدريجياً ويحوله إلى أنسجة تشبه الرماد.
  • تفرخ: محنة غامضة تساعد الضحية في العثور على مركزها الداخلي.
  • جدري أبو الهول: يحول الأفراد تدريجيًا إلى أبي الهول، وهي عملية بطيئة وغامضة.
  • تعفن البوغ: يتعاقد هذا المرض من الجراثيم ويؤدي إلى التعفن والانحلال.
  • رهاب المكورات العنقودية: عدوى عدوانية تتميز بالنخر والجوع لأكل لحوم البشر، ولها شكل مجهري.
  • قلب من حجر: يزيد من سماكة الدم ويصعب حركة الجسم.
  • عدم انتظام دقات القلب فوق البطيني (SVT): اضطراب في القلب يسبب سرعة ضربات القلب.
  • ورم رعب: عدوى سرطانية تؤدي إلى ظهور سلائل مسلحة ولكنها تزيد من تقلبها.
  • الشاطئ: مرض بطيء ومؤلم يؤدي في النهاية إلى الموت.
  • الطاعون الأحمر: مرض في الدم ينتقل عن طريق الاتصال بأتباع مصاصي الدماء، مما قد يتسبب في التحول إلى مصاص دماء.
  • الحساء: أعراض غير سارة تشمل القيء والإسهال في وقت واحد بسبب الخوف.
  • الطاعون الأبيض: تأثيرات غير محددة.
  • حرق اللص: الأعراض والآثار غير واضحة.
  • الطاعون التحويلي: يبدأ الضحايا في التحول إلى مخلوقات لمسوها.
  • سماكة القزم: التأثيرات غير واضحة.
  • رؤية النفق: تصور مشوه.
  • مغامر مفيد: يجعل المخلوقات تصبح مفيدة بشكل غير طبيعي، مع عواقب مؤلمة.
  • بوليبور الخسيس: مرض فطري يضعف المضيف، ويحوله إلى إنسان آلي طائش قبل الموت، بشكل مجهري.
  • الفقاعات الفيروسية: يسبب حساسية في الجلد، مما يزيد من احتمالية الإصابة.
  • متلازمة والتر: يتحدث الأفراد المصابون دائمًا بنبرة غاضبة.
  • حمى ويفر: مرض شبيه بالأنفلونزا مزعج ولكنه ليس قاتلاً إلا إذا كنت ساحرًا.
  • لعنة ويريباير: نتيجة التعرض للعض من قبل كل من المستذئب ومصاص الدماء، مما يؤدي إلى تحول معقد.
  • الجسم المتزعزع: تحولات الجسم العشوائية والمحرجة التي يمكن أن تكون منهكة.
  • فيروس الزومبي: يتم التعاقد عليه من لدغات الزومبي، ويحول الضحايا إلى زومبي، وينشر العدوى.

في عالم مليء بهذه الأمراض الغامضة والمرعبة في كثير من الأحيان، يصبح البقاء والمرونة الاختبار النهائي لقدرة الفرد.

اقرأ أكثر: Zombie 5E Monster [سماته وإحصائياته واستراتيجياته]

الأسئلة الشائعة حول الأمراض في D&D 5E

ما هي الطرق الشائعة التي تنتقل بها الشخصيات إلى الأمراض في D&D 5E؟

يمكن للشخصيات أن تصاب بالأمراض من خلال التعرض لبيئات أو مخلوقات ملوثة أو تأثيرات سحرية محددة.

هل هناك أي تعاويذ أو قدرات يمكنها علاج الأمراض في D&D 5E؟

نعم، تعاويذ مثل "الاستعادة الصغرى" و"الاستعادة الكبرى" يمكنها علاج الأمراض، بالإضافة إلى بعض القدرات والعناصر الطبقية.

هل يمكن للأمراض في D&D 5E أن يكون لها آثار أو عواقب دائمة على الشخصيات؟

نعم، يمكن أن يكون لبعض الأمراض آثار طويلة المدى أو تؤدي إلى حالات دائمة إذا لم يتم علاجها في الوقت المناسب.

هل هناك أي قواعد أو مكملات خاصة بالمشروبات المنزلية تُدخل أمراضًا جديدة إلى نظام D&D 5E؟

نعم، غالبًا ما ينشئ Dungeon Masters أمراضًا مخصصة لحملاتهم، وتوفر المكملات الغذائية المتنوعة خيارات إضافية للأمراض.

كيف يمكن للشخصيات حماية نفسها من الأمراض في D&D 5E؟

يمكن للشخصيات اتخاذ الاحتياطات اللازمة مثل الحفاظ على النظافة واستخدام التعويذات أو العناصر الوقائية وطلب مساعدة المعالجين لتقليل مخاطر الإصابة بالأمراض.

مؤلف

  • اشيش آريا

    أنا متحمس للتكنولوجيا ولاعب مدى الحياة ، من مدينة شانديغار الجميلة. تتراوح شغفي بين الانغماس في عوالم مثل GTA V و COD و SIMS و Roblox و Minecraft لاستكشاف أحدث الابتكارات في أجهزة الكمبيوتر المحمولة والتكنولوجيا. مسلحًا بدرجة البكالوريوس في تطبيقات الكمبيوتر ، أحب مشاركة رؤيتي من خلال الكتابة والمشاركة مع زملائي المتحمسين. انضم إلي في رحلتي عبر مجالات الألعاب والتكنولوجيا المتطورة باستمرار!

arالعربية